:: مدينه العلوم القرانيه والابحاث الروحانيه ::


الرقية الشرعية من القرآن الكريم

القرآن الكريم

اهلا وسهلا بكم في اذاعه مدينه العلوم القرانيه والابحاث الروحانيه
يبث الان


التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
قريبا
بقلم :
قريبا

الإهداءات

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: هديه بمناسبة عودة المنتدى تثبيت القصدير (آخر رد :علاء الدين)       :: مفتاح يعوض الماء الخالد (آخر رد :علاء الدين)       :: التحف الجوهريه فى العلوم الروحانيه طبعة اولى كامل (آخر رد :الحسام)       :: العلاج القاطع باذن الله (آخر رد :راعي الحمى)       :: الهندسة الروحانية في طاقة الهرم الرباني (آخر رد :رأفت نور)       :: غوامض الاسرار فى اسرار الاحجار (آخر رد :محب الصادق)       :: الطلسم الاعظم لحرف الهاء (لكل ما تريد) (آخر رد :ahmedd)       :: مصطلحات قديمه وحديثه (منقول) (آخر رد :الادريسي باقر)       :: { وجعلنا من الماء كل شيء حي } (آخر رد :الادريسي باقر)       :: علم الصنعه والتدبير الاعظم (آخر رد :علاء الدين)      



إضافة رد
قديم 11-09-2017, 09:09 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ابو باقر
 
الصورة الرمزية ابو باقر
 






ابو باقر غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
ابو باقر is on a distinguished road

افتراضي شاعر جمال الدين بن علي بن عبد العزيز الخليعي الموصلي المتوفى سنة 580 للهجرة

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد واله الطيبين الطاهرين
هذه القصة من القصص الواقعية المشهورة اشخاصها من الزوار وبعض (النواصب) وقد تعمدت ان اضع كلمة النواصب بين قوسين
لان المغرضين يحاولون ان يلصقوا هذه التهمة باخوتنا وانفسنا واحبتنا الكرام اهل السنة وهم براء منها ومنهم فالنواصب ملة معروفة
يمقتها جميع اهل الاسلام من الشيعة والسنة
ونحن نعيش ايام زيارة الاربعين اليكم هذه القصة الحقيقية

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم ..

هذه القصة واقعية حيث حدثت للشاعر المعروف
بـ ( الخليعي الموصلي ) في ايام صباه مع زوار الإمام الحسين عليه السلام
حيث ان اسم الشاعر جمال الدين بن علي بن عبد العزيز الخليعي الموصلي المتوفى سنة 580 للهجرة .
حيث تعود أحداث هذه القصة إلى قبل ولادة الشاعر الى ايام صباه ، فكان له ابوان
من المخالفين ناصبيان يبغضان اهل بيت العصمة عليهم السلام ، و لم يكن لهم ولد ذكر فنذرت أمه ،

إذا ولد لها ولد ذكر فإنها ستبعثه على قتل زوار
الإمام الحسين عليه السلام من اهل جبل عامل اللبنانية الذين يعبرون الموصل
لزيارة الإمام الحسين عليه السلام في كربلاء .
و جاءت الأيام و ذهبت الليالي و إذا بهما يرزقان بولد ذكر و هو الشاعر الخليعي
نفسه الذي قامت أمه على تربيته ببغض
أهل البيت ( عليهم أفضل الصلوات و أتم التحيات) و العداء لهم و لشيعتهم و العياذ بالله .
و لما نشأ و ترعرع في أحضانها و بلغ السعي ، أرادت الام أن تفي بنذرها و عهدها ، فعرفت إبنها بالامر و زرعت فيه بغض شيعة أهل البيت عليهم السلام

و بالخصوص زوار الحسين عليه السلام ، فبعثته لوفاء ما نذرت به
من قطع الطريق على زوار الإمام الحسين عليه السلام بل و قتلهم بعد !!!
و بالفعل ذهب الولد لكي يفي بنذر أمه و توجه الى الطريق المؤدي الى كربلاء
المقدسة ، و بدأ ينتظر قدوم قوافل الزوار ، و في اثناء انتظاره لهم أعياه السفر و أجهده النظر حتى جاءه الكرى و استسلم للنوم في طريق القوافل .
فمرت إلى جانبه قافلة تسير كانت تحمل زوار الحسين عليه السلام و لكنه لم ينتبه من نومه حتى مضت هذه القافلة و تغطى غبارها و ترابها على لحيته و وجهه و بدنه و ثيابه !!

استيقظ الولد منزعجا ً من فوت الفرصة و عاد أدراجه خائبا ً لأنه لم يستطع
الوفاء بنذر امه في ذلك اليوم ، و لكنه كان مصمما ً على أن
يعود غدا ً في اليوم التالي لإنجاز النذر .
و في نفس الليلة رأى الولد ( الشاعر الخليعي ) في عالم الرؤية و المنام ، كأن
القيامة قد قامت و جاء دوره للحساب و أمر به إلى النار لأنه كان من المبغضين
لأهل البيت عليهم السلام و من الذين ارادوا قطع طريق زيارة سيد الشهداء
عليه السلام ، و لكن أمرا ً حال دون ان يدخل النار ، إذ رأى أن النار لا تحرقه
لأن ما على بدنه من غبار قافلة الزوار تلك كان بمثابة حاجز يمنع النار من الوصول لبدنه !!!!!
استيقظ الولد ( الشاعر الخليعي ) من نومه و إذا به قد عصفت به روح الهداية في قلبه و ضميرهو وجدانه ،

فأجهش بالبكاء نادما ً على ما مضى و قرر ان يتوب وذهب الى كربلاء مسرعا ً
نادما ً تائبا ً يعتذر من شهيد كربلاء سيد الشهداء أبي عبد الله الحسين عليه السلام ، فأنشأ إثر تلك الحادثة هذه الأبيات :

اذا شئت النجاة فزر حسينا . . . . لكى تلقى الاله قرير عين
فان النار ليس تمس جسما . . . . عليه غبار زوار الحســين







التوقيع

وَأَشْرَقَتِ الْأَرْضُ بِنُورِ رَبِّهَا وَوُضِعَ الْكِتَابُ وَجِيءَ بِالنَّبِيِّينَ وَالشُّهَدَاءِ وَقُضِيَ بَيْنَهُم بِالْحَقِّ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ

إ

يا آل طه عليكم حملتي حسبت .. وحبل حبي إليكم فهو موصول
وإنني عند ضعفي أستجير بكم .. إ ن الضعيف على الأجواد محمول
وجئتكم بانكسار نحو حيكم .. فمنكم الجود والإحسان مأمول
وإن بدا مني تقصير بمدحتكم .. أرجو القبول فقولوا أنت مقبول
ياسيدى يارسول الله خذ بيدى .. عبدٌ ذليلٌ ولى بالباب تذليلُ
يارب عبدك فى باب الرجا وله .. فى مدح أحمد تسبيحٌ وترتيلُ
نزيل بابك يرجو رحمة وسعت .. وليس للعبد عن مولاه تحويلُ

  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009